أبوظبي تعفي القادمين من 13 دولة من الحجر الصحي

أعلنت دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي عبر موقعها الإلكتروني “زوروا أبوظبي” عن قائمة تضم 13 دولة يمكن لمواطنيها القدوم إلى أبوظبي بغرض السياحة، دون الخضوع لإجراءات الحجر الصحي.

وأفادت الدائرة أن هذه القائمة خاضعة للتغيير بناء على تطورات تفشي فيروس كورونا.

وتضمنت قائمة الدول التي يمكن لمواطنيها السفر في رحلة إلى أبوظبي، كلا من: أستراليا، بروناي، الصين، فنلندا، أيسلندا، أيرلندا، اليابان، ماليزيا، نيوزيلندا، النرويج، السعودية، سنغافورة، كوريا الجنوبية.

في غضون ذلك، أفادت وكالة “بلومبيرغ” بأن أبوظبي تخطط لإعادة فتح أبوابها أمام السياح بحلول أوائل يناير القادم، تزامنا مع تخفيفها الإجراءات الاحترازية جراء أزمة كورونا، حيث تتطلع إلى التعافي من الوباء.

وستفتح العاصمة الإماراتية أبوابها للسياح من مجموعة الدول التي تعتبرها آمنة، مع تحديث القائمة كل أسبوعين.

تجدر الإشارة إلى أن الإمارات كانت قد أعلنت سابقا عن تسجيلها لقاح “سينوفارم” الصيني رسميا، بعد ثبوت فاعليته بنسبة 86%، ما يعني بدء استخدامه مطلع العام القادم، الأمر الذي سيسمح بانتعاش الاقتصاد الإماراتي.

ومع إعلان الإمارات تسجيلها اللقاح الصيني، أعلنت أبوظبي أنها ستستأنف جميع أنشطتها الاقتصادية والسياحية والثقافية خلال أسبوعين.

يذكر أن الإمارات هي خامس أكثر دولة عربية تسجيلا لحالات “كوفيد 19″، بعد العراق والمغرب والسعودية والأردن، كما أنها تأتي في المركز 44 في قائمة الإصابات بالفيروس لجميع دول العالم.