إخماد حريق نجم عن انفجار في أحد أكبر مصانع البتروكيماويات في ايران

أخمد رجال الإطفاء في إيران حريقا نتج عن انفجار في مصنع كبير للبتروكيماويات قرب ساحل جنوب غرب إيران على الخليج

وأعلنت شركة “بندر إمام” للكيماويات إنه تم في غضون ساعات اليوم الجمعة إخماد الحريق.

ونقلت “وكالة أنباء الطلبة” عن الشركة أن رجال الإطفاء فيها إضافة إلى فرق إطفاء من المنطقة أخمدوا الحريق قبل أن يمتد من وحدة المركبات العطرية في المصنع.

وأضافت الشركة أن أحد العمال أصيب بجروح طفيفة.

ويعد المصنع واحدا من أكبر مصانع البتروكيماويات في إيران وتزيد صادراته السنوية على مليون طن.

والحريق هو الأحدث في سلسلة من الحرائق والانفجارات التي وقع بعضها في مواقع حساسة.