الخارجية الفرنسية: التدخل الأجنبي المستمر في ليبيا “وخاصة تكثيف الدعم التركي” غير مقبول ولا بد أن ينتهي

قالت الخارجية الفرنسية في بيان، يوم الاثنين، إن التدخل الأجنبي المستمر في ليبيا، وخاصة تكثيف الدعم التركي، غير مقبول ولا بد أن ينتهي.

وأضافت أن حكومة الوفاق الوطني في ليبيا تواصل الهجوم بدعم تركي “هائل”، رغم الموافقة على بحث وقف إطلاق النار.

وأفادت الخارجية في بيان بأن “فرنسا تدين أي تدخل أجنبي في ليبيا دون استثناء”.

وتابعت بالقول “اليوم، وعلى الرغم من أن المعسكرين الليبيين اتفقا على الدخول في مفاوضات لوقف إطلاق النار، فإن الهجوم الذي تقوده القوات المؤيدة لحكومة الوفاق الوطنية مستمر، بدعم كبير من تركيا في انتهاك لحظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة”.

وأكدت “أن التدخل الأجنبي، ولا سيما تكثيف الدعم التركي، أمر غير مقبول، ويجب أن يتوقف”.