الصين ترحب بتمديد معاهدة “ستارت 3” بين موسكو وواشنطن

رحبت الحكومة الصينية بقرار روسيا والولايات المتحدة تمديد معاهدة خفض الأسلحة الهجومية الاستراتيجية والحد منها، المعروفة بمعاهدة “ستارت-3”.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الصينة، تشاو لي جيان: “ترحب الصين بالاتفاق الروسي الأمريكي لتمديد معاهدة ستارت 3. وسيساعد تمديدها في الحفاظ على الاستقرار الاستراتيجي العالمي والسلام والأمن الدوليين، بما يلبي التوقعات العامة للمجتمع الدولي”.

وتابع المتحدث: “تأمل الصين أن يكمل الطرفان عملية تمديد المعاهدة في أقرب وقت ممكن. ويجب على الولايات المتحدة وروسيا، بصفتهما مالكي أكبر ترسانات نووية في العالم، التي تمثل أكثر من 90٪ من هذه الأسلحة، اتباع التوافق الدولي والوفاء بالتزاماتهما الحاسمة في مجال نزع السلاح النووي، وتخفيض كبير لترساناتهما من الأسلحة النووية، من أجل تهيئة الظروف لتنفيذ نزع السلاح النووي الشامل والكامل “.

في الوقت نفسه، أشار تشاو ليج يان إلى أن الصين “لا تخطط بعد للمشاركة في المفاوضات الثلاثية بشأن خفض الأسلحة النووية”. وقال بإيجاز ردا على سؤال من الصحفيين حول ما إذا كانت الصين تخطط لتغيير موقفها هذا: “موقف جمهورية الصين الشعبية بشأن هذه القضية ثابت وواضح”.

في تموز 2020، أعلن مدير إدارة مراقبة الأسلحة بوزارة الخارجية الصينية، فو كونغ، أن بكين لن تشارك في مفاوضات ثلاثية بشأن الحد من التسلح النووي مع الولايات المتحدة وروسيا، حتى يخفض الطرفان الأمريكي والروسي ترساناتهما النووية إلى مستوى مساو لترسانة الصين النووية.