العراق .. رئيس الوزراء يتعهد لعائلة ناشطة اغتيلت في البصرة .. لن يفلت القتلة

تعهد رئيس الحكومة العراقية، مصطفى الكاظمي، لعائلة الناشطة التي أغتيلت قبل أيام في مدينة البصرة، ريهام يعقوب، بأن قتلتها لن يفلتوا من العقاب.

ووفقاً لبيان حكومي، فإن “الكاظمي قدم تعازيه لعائلة يعقوب خلال زيارة أجراها في ساعة متأخرة من ليل السبت لمنزل الشهيدة في البصرة”.

ونقل البيان عن الكاظمي قوله: “أمد المعتدين والمجرمين قصير. أقسم بدم الشهيدة أن المجرمين لن يفلتوا من العقاب مهما طال الزمن، وإن دماء الشهيدة والشهيد هشام الهاشمي، والشهيد تحسين أسامة لن تذهب هدراً”.

وأضاف، أن “كلمات الشهيدة (ريهام يعقوب) قد أدخلت الرعب في قلوب المجرمين الجبانة، وإن أعمالها المجتمعية الخيرية قد أرجفتهم، وجعلتهم يرتكبون العار، فأي دناءة أشد من هذه البشاعة، لكن فألهم الخائب قد انقلب مندحراً، وتحوّلت الشهيدة الشابة في ربيع عمرها الى أيقونة للبصرة”.