الهند تسلم السفير الايراني مذكرة شديدة اللهجة رداً على تغريدة “ظريف”

سلمت الهند اليوم السفير الإيراني في دلهي مذكرة احتجاج على تغريدة لوزير الخارجية، محمد جواد ظريف، انتقد فيها “العنف ضد المسلمين” خلال الاحتجاجات ضد قانون الجنسية المثير للجدل.

وذكرت صحيفة “إيكونوميك تايمز” بين وسائل إعلام هندية أخرى، نقلا عن مصادر رسمية، أن “وزارة الخارجية استدعت السفير الإيراني، علي شغني، وقدمت له مذكرة احتجاج شديدة اللهجة على تعليقات ظريف حول أحداث العنف في دلهي”.

وكان وزير الخارجية الإيراني غرد في وقت سابق على “تويتر” قائلا إن: “بلاده تدين العنف الموجه ضد المسلمين في الهند”، لكنه أضاف فى تغريدته: “لقرون كانت إيران صديقة للهند. نحث السلطات الهندية على ضمان رفاهية جميع الهنود، وعدم السماح بسيادة البلطجة التي لا معنى لها”.

وختم: “الطريق إلى الأمام يكمن في الحوار السلمي وسيادة القانون”.

يذكر أن الهند أحد أكبر الشركاء التجاريين لإيران، وواحدة من كبار مشتري نفطها قبل العقوبات الأمريكية، ولها استثمارات كبيرة فيها من أهمها استثمار مرفأ بحري.