زلماي خليل زاد: تحديد موعد جديد لإطلاق مفاوضات سلام أفغانية أفغانية قيد البحث حاليا

أعلن المبعوث الخاص الأمريكي إلى أفغانستان، زلماي خليل زاد، اليوم الجمعة، أن تحديد موعد جديد لإطلاق مفاوضات سلام أفغانية أفغانية قيد البحث حاليا.

وفي تصريحات صحفية، أعرب خليل زاد عن قناعته بأن من مصلحة عملية السلام في البلاد أن تبدأ في ظل وجود أمريكي قوي في أفغانستان.

وذكر خليل زاد أيضا أنه سمع تقارير عن تقدم ملموس في تشكيل حكومة أفغانية شاملة التمثيل، معربا عن أمله في أن يتم التوصل إلى اتفاق حول هذا الموضوع في أقرب وقت.

وأكد الدبلوماسي أنه سيتوجه إلى المنطقة قريبا من أجل الدفع بعملية خفض التوتر وإطلاق سراح معتقلين.

وفيما يتعلق بالهجومين الأخيرين في أفغانستان، جدد خليل موقف واشنطن القائل إن تنظيم “الدولة الإسلامية – ولاية خراسان” (وهو فرع محلي لـ “داعش”)، المسؤول عن هذين الهجومين، وليس حركة “طالبان”.

مع ذلك فقد أقر المبعوث الخاص بأن الاتفاق الموقع بين الولايات المتحدة و”طالبان” (والذي يقتضي سحب القوات الأمريكية من البلاد) لا يتضمن بنودا خاصة تمنع الحركة من استهداف القوات الأفغانية، مشيرا إلى أن وقف إطلاق النار سيكون في صدارة المحادثات المستقبلية بين الحركة والحكومة.