نشر أول صور مجهرية تفصيلية لفيروس كورونا المستجد

نُشرت الخميس – ولأول مرة – مجموعة صور مفصلة ومتكاملة لفيروس كورونا المستجد، والذي يعتبر أخطر وباء على البشر في العالم في هذه الأيام، حيث أصاب عشرات آلاف الأشخاص في الصين وخارجها، كما أدى لمقتل المئات.

ونشر “المعهد الوطني الأميركي للحساسية والأمراض المعدية” الصور المجهرية للفيروس. وقد تم التقاط هذه الصور يوم الثلاثاء الماضي.

وقال المعهد إنه استخدم المجاهر الإلكترونية وحزمة من الطاقة لالتقاط صور مفصلة لكائنات في منتهى الصغر، بحيث لا يمكن رؤيتها باستخدام المجهر العادي. وقد تم تلوين صور الفيروس لتسهيل عرضه.

وكان الباحثون الأميركيون قد قاموا بزراعة عينات من الفيروس في المعامل من أجل دراستها والبدء في اختبار الأدوية التجريبية والعقاقير الموجودة ضد المرض عليها.

ولفت المعهد إلى أن صور فيروس كورونا المستجد لا تختلف كثيراً عن صور فيروس “فيرس” الذي ظهر في 2012 في الشرق الأوسط، وفيروس “سارس” الذي ظهر في 2002، حيث إن هاذين الفيروسين والفيروس الجديد تنتمي إلى نفس عائلة الفيروسات وهي عائلة الـ”كورونا”.

وسمي الفيروس بـ”كورونا” نظراً للأشكال التي تشبه التاج على سطحه، والاسم مشتق من الكلمة اللاتينية لـ”التاج”.

ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية، ينتقل وباء “كوفيد 19” عبر المجرى التنفسي بشكل رئيسي (من خلال اللعاب مثلاً) وأيضاً من خلال الاتصال الجسدي وعبر لمس المساحات الملوّثة بالوباء.

وبلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجدّ الذي ظهر للمرة الأولى في مدينة ووهان بلإقليم هوب في وسط الصين في كانون الأول/ديسمبر الماضي، أكثر من 66 ألف شخص وأودى بحياة أكثر من 1500 شخص في الصين.